مركز عين الإنسانية يدين إستهداف طائرات العدوان الأمريكي البريطاني للعاصمة اليمنية وعدد من المحافظات

0

بيان إدانة
إستهداف طائرات العدوان الأمريكي البريطاني للعاصمة اليمنية وعدد من المحافظات، وسقوط شهيد وجرحى من المدنيين.

في إنتهاك واضح وخطير للقانون الدولي الإنساني اقدمت الولايات المتحدة الأمريكية ومعها بريطانيا منتصف ليل يوم الأحد الموافق ٢٥ فبراير ٢٠٢٤م على شن أكثر من ٢٢ غارة جوية مستهدفة بذلك العاصمة اليمنية “صنعاء” ومحافظات أخرى ضاربة بذلك القانون الدولي الإنساني والمعاهدات الدولية عرض الحائط، وقد أسفر هذا الإستهداف اللا مبرر والغير مشروع عن إستشهاد أحد المدنيين في منطقة “شمير” التابعة لمديرية مقبنة التابعة لمحافظة تعز وجرح ٦ آخرين في ذات المنطقة، كما أسفرت الغارات عن تدمير مصنع للمبيدات الحشرية وسط العاصمة صنعاء، وهو ما يمثل انتهاكاً واضحاً وسافراً للقوانين والمبادئ والمعاهدات الإنسانية الدولية وإعتداء سافر على دولة ذات سيادة.

مركز عين الإنسانية إذ يدين ويستنكر هذا الإعتداء على أراضي الجمهورية اليمنية، فأنه يؤكد أن إستهداف الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا لأراضي الجمهورية اليمنية يأتي في سياق دعمهم لدولة الإحتلال الإسرائيلي المجرم فيما ترتكبه من إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية بحق المدنيين الأبرياء في “قطاع غزة” ومحاولة منهم لإيقاف العمليات اليمنية الهادفة للضغط على دولة الإحتلال من أجل إدخال ما يحتاجة المدنيين الأبرياء في “قطاع غزة” من غذاء ودواء وإيقاف الحرب ونزيف الدم الفلسطيني الذي يسفك يومياً أمام مرأى ومسمع من العالم بكل هيئاتة ومنظماته.

إننا في مركز عين الإنسانية للحقوق والتنمية ندعو جميع أحرار العالم إلى إدانة إستهداف الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا للعاصمة اليمنية صنعاء وبقية المحافظات، كما ندعو إلى التضامن مع مظلومية الشعب الفلسطيني والعمل على إيقاف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

صادر عن مركز عين الإنسانية للحقوق والتنمية
بتاريخ ٢٥ فبراير ٢٠٢٤م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *